متعددةألعاب الحاسوبألعاب ماكالعاب مجانيهالاشياء المخبأة
لعبة  Haunted Hotel: Charles Dexter Ward Collector's Edition
4.1333333333333
15

Haunted Hotel: Charles Dexter Ward Collector's Edition

: شارل ديكستر وارد! قلادة أخيك التي لم يخلعها يوماً هي الشيء الوحيد القادر على مساعدتك على تتبع أثره. ابحث عن الأدلة في فندق مهجور واستكشف المواقع واعثر على كل الأدلة. حل كل الأحاجي المثيرة للتحدي قبل الكشف عن الحقيقة الفظيعة في هذه اللعبة. حملها الآن مجاناً واستمتع بالرسومات والموسيقى واللعب المشوق. حظاً سعيداً!

HAUNTED HOTEL: CHARLES DEXTER WARD COLLECTOR'S EDITION لقطات شاشة

محاولة رائع PREQUELS والتكملات من HAUNTED HOTEL: CHARLES DEXTER WARD COLLECTOR'S EDITION لعبة :

HAUNTED HOTEL: CHARLES DEXTER WARD COLLECTOR'S EDITION الاستعراض الذي DOUBLEGAMES

   
   

لربما الصيف ليس الوقت المناسب للعب الألعاب المخيفة حينما تكون الشمس مشرقة من النافذة من الصباح وحتى المساء وعندما تتوقف العصافير عن التغريد وحينما يحل الظلام كلياً من الصعب أن تغرق نفسك في الجو المخيف الذي يسود في القصر المسكون والتركيز على ما يحدث على الشاشة. ولكن إذا ما كنت ترغب في تجربة لعبة هانتد هوتيل: شارلز دكستر وارد الجديدة من فئة الأشياء المخبأة من إصدار سبشلبت ستوديو فهذه اللعبة جاهزة لطرد الضجر! .. Read more

هذه اللعبة المقتبسة من رواية قصيرة مكتوبة من قبل اتش.بي لوفكرافت منذ مئة سنة مضت تعدك بأخذك في مغامرة مشوقة مليئة بالسحر الأسود والخوف والمفاجآت غير السعيدة. بعد اختفاء دكستر شارلز وارد الغامض تتلقى بطلة اللعبة شقيقته التوأم حزمة تضم قلادته وتقرر أن تتبع عنوان الإرسال بهدف معرفة من المرسل واكتشاف ما الذي حدث لأخيها. وكما بإمكانك أن تخمن من العنوان مصيرها أن تجد نفسها في فندق مهجور مليء بالتماثيل المخيفة والمذابح المشؤومة والظلال السوداء التي تسود المكان. إذا ما كنت قرأت الكتاب مسبقاً قد تبدو الأحداث متوقعة بالنسبة إليك على الرغم من الاختلاف الطفيف. في الواقع لقد جعل المطورون القصة شخصية أكثر مما يسمح لك بأن تلعب دور شقيقة شارل المحبة المستعدة للمخاطرة بحياتها لإنقاذ أخيها العزيز ولكنها خائفة من الظلام والأفاعي.  النصائح التي تعطيك إياها البطلة فيما يتعلق بالأشياء التي يجب العثور عليها والمناطق التي يجب اكتشافها تضفي الكثير إلى الجو المخيف مما يولد انطباعاً بأنكما تستكشفان العالم معاً.

في الواقع الرسومات ليست ممتازة ولمنها ليست سيئة. معظم المواقع تسودها الألوان المظلمة والتي تتناسب تماماً مع جو اللعبة. الخلفيات متموجة وبالتالي لدينا بعض الإنتقادات. أولاً التناقض في الألوان مبالغ فيه مما ينتج عن المبالغة في الأسود والأبيض. إذا ما كان لديك زاوية مراقبة محدودة سيكون عليك أن تحرك الشاشة وتغير زاوية الرؤية لتكشف عن المناطق المظلمة. ثانياً بعض المواقع تبدو مسطحة بعض الشيء ولكنها مقبولة. الرسومات المتحركة التي تمثل الغيوم والأشجار المتمايلة والشعلات في الموقد بالإضافة إلى الإضاءة المترجرجة تجعل الصور نابضة بالحياة وواقعية. بالإضافة إلى ذلك هناك الكثير من المشاهد المتقطعة المتوسطة الجودة ولكنها تجعل اللعبة أكثر حيوية وترفيه.

مواقع الأشياء المخبأة هي أيضاً نابضة بالحياة. إنها مرتبه وغير مبعثرة كما هي العادة ومليئة بالأشياء المفيدة. بعض الأشياء موجودة أمامك فيما أن بعضها الآخر مخبأة بإتقان في الجوارير أو خلف الأشياء الأخرى. لائحة التبضع عشوائية ولكن تذكر أن بعض الأشياء تتكرر من موقع إلى آخر وبالتالي تصبح قادراً على العثور عليها بلمح البصر. بالنسبة لي كان هناك دودة خضراء توجب علي العثور عليها في ثلاثة مواقع. والأمر المفاجئ هو أنه تتم معاقبتك عندما تضغط عشوائياً حتى في النمط العادي. الإشارات تتعبأ بسرعة وتعمل في مواقع الأشياء المخبأة وأثناء استكشاف عالم اللعبة. في الحالة الأولى سيطلب منك أن تختار بسرعة شيئاً من اللائحة وسيتم تسليط الضوء عليه لمدة ثوان. في الحالة الثانية تحصل على أفكار تتعلق عما بإمكانك فعله في هذا الوقت.

أما بالنسبة إلى الأحاجي فمعظمها مثير للتحدي. بعض الألغاز صعبة جداً على الرغم من وجود بعض الأحاجي والألعاب المصغرة التي تقتضي استجابة سريعة وليس حساً منطقياً حاداً. بعد تمضية بعض الوقت بإمكانك حذف أي لعبة مصغرة من خلال الضغط على الزر المناسب. ولكننا ننصحك بألا تفعل ذلك لأنك لن تتمكن من العودة إلى الأحاجي التي حذفتها وبالتالي ستفوت المتعة. بالإضافة إلى ذلك مع الأخذ بعين الاعتبار أن المطورين سمحوا لك باستكشاف عالم اللعبة بحرية سيكون عليك أن تتذكر كل المناطق الناشطة لتتمكن من العودة إليها عندما تجد الأشياء اللازمة.

اللعبة خالية من الحوارات والعبارات التي يلفظها البطل قصيرة ومناسبة والمشاهد المتقطعة بليغة بما فيه الكفاية. التدريب في اللعبة جدير بلحظة خاصة ففي البداية تسأل في اللعبة إذا ما كنت ترغب في تلقي تعليمات في سير اللعبة. إذا ما وافقت ستظهر النصائح فجأة فيما تتقدم في اللعبة أي سيتم إخبارك عن كيفية مزج بين شيئين موجودين في مجموعة الأشياء ولكن ليس قبل أن تجد الشيئين.

بالإضافة إلى اللعبة الممتازة تتمتع اللعبة بموسيقى خلفية جميلة وتوحي بالشؤم على الرغم من أنها قد تصبح مزعجة في بعض الأحيان هذا إلى جانب التأثيرات الصوتية التي تولد جواً مظلماً. تلاحقك أصوات الصرير والهمهمة طوال اللعبة مما يجعلك خائفاً. هذا بالإضافة إلى الظهور المفاجئ للغيوم السوداء المتحركة التي تغلق الباب أو تمزق الأسلاك أو تحاول أذيتك بأي شكل ممكن.

بصراحة هذه اللعبة لا تتمتع بما هو رائع أو ممتاز ولكنها قادرة على أن تغرقك في جوها منذ اللحظة الأولى. من المشهد الأول وحتى الأخير هذه اللعبة ستشد اهتمامك. مدة اللعب هي 4 ساعات. في الواقع لقد وجدت النهاية مخيبة للآمال ولكن مع الأخذ بعين الاعتبار أنها ليست الجزء الأخير وهناك تتمة لا بأس بهذا الأمر. على وجه العموم، هذه اللعبة مشوقة أكثر بكثير من الأجزاء الثلاثة السابقة وتعدنا بأن الإصدار الخامس سيكون أفضل. استمتع!

متطلبات النظام

OS: Windows XP/Windows Vista/Windows 7

CPU: 1.0 GHz

RAM: 1024 MB

DirectX: 9.0

Hard Drive: 854 MB